إذاعة صوت البرابيش من تاودني وتغازة ترحب بكم وتتمنى لكم متابعة طيبة
info@rsbtt.com

الرئيس تشادي إدريس ديبي ضيف شرف للنسخة الخامة لمنتدى روما للحوار المتوسطي

باعتباره ضيف الشرف للنسخة الخامسة لمنتدى روما الحوار المتوسطي شارك رئيس تشاد إدريس ديبي إتنو في الجلسة الحوارية للمنتدى ، تناول من خلالها وجهة النظر التشادية إزاء عدد من الموضوعات الإقليمية والدولية، وأمام المشاركين فقد تحدث حول تحديات الإرهاب والتصدي له ووضع الإستراتيجية لما بعده رئيس الجمهورية إدريس ديبي إتنو أعرب عن خالص شكري للحكومة الإيطالية على دعوتها له للمشاركة في الطبعة الخامسة لمنتدى الحوار المتوسطي ، وأضاف إدريس ديبي إتنو رغم أن بلادي بعيدة عن المتوسط إلا اننا نرحب بأهمية الموضوعات المختارة لهذا الاجتماع ومواضيعه مثل الازدهار والأمن المشترك والهجرة والثقافة وفيما يتعلق بالنسيج الاجتماعي . واستطرد أن هذه فرصة للحديث عن عدد من التحديات التي تواجهها تشاد ودول الساحل ككل هذه التحديات معروفة ومعظمها لها عواقب تمتد على مساحة الساحل. وتشمل الأزمات والصراعات المستمرة ، والفقر والإرهاب ، والجريمة المنظمة عبر الدول ، والتغير المناخي ، وحركات الهجرة واسعة النطاق ، وأضاف أنما وصلت اليه دول الساحل من أزمات بسبب الأزمة الليبية التي نسعى لحلها ، لكن هناك عقبات متعلقة بأجندة أوروبية وعربية وغيرها, ونحن نراها لاتخدم ليبيا ولا الليبيين يجب أن يكون الحل ليبيا . ورغم ورغم هذه التحديات الا أنه يجب على المجتمع الدولي التنازل عن مختلف أجندته والتفكير في مصلحة الشعب الليبي واختتم حديثه بأن دول الساحل لم تعرف الإرهاب الا بعد تخريب ليبيا تلك الدولة الغنية التي كانت تحتضن عدد كبير من العمال ، كما دعى فخامته الأطراف الليبية إلى ضبط النفس والعودة إلى طاولة المفاوضات لحل أزمتهم التي عرفت الجميع بغية العيش في أمن وسلم واستقرار دائم .

الترجمة للغة أخرى

.: